الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

حكاية أشهر (جلاد) في مصر .. عشماوي

بقلم : مصطفى سيد مصطفى - مصر
للتواصل : https://www.facebook.com/mostafa.ahlawy.22

يعتز بمهنته ولا يخجل منها

من طبيعة الإنسان أن يبحث عن الأسرار المبهمة و الأشياء المجهولة ليفكر فيها و يحللها, و الموت هو إحدى أعظم هذه الأسرار .. و قد يتساءل الإنسان دائماً : (كيف سأموت ؟ بماذا سأشعر ؟ ماذا سيحدث بعد ذلك ؟) و لدى بعض الأشخاص - ان لم يكن الكل - اهتمام شديد بمصيره بعد الموت و بالتالي الاهتمام بكل ما يتعلق بالموت سواء أشياء أو أشخاص , و بطلنا اليوم هو أحد هؤلاء الأشخاص الذين ارتبط ذكر مهنتهم في أذهان معظم العرب بالموت , فمن هو ؟ انه أشهر جلاد أو منفذ أحكام الإعدام في مصر : انه (عشماوي) .

النشأة

عاش طفولة صعبة مليئة بالحرمان

ولد حسين قرني الشهير بعشماوي عام 1947 بمركز سمنود- محافظة الغربية في ريف مصر ثم التحق بكُتاب القرية و حفظ أجزاء من القرآن الكريم و لكنه لم يتعلم في المدرسة لظروف المعيشة الصعبة للأُسرة و يقول أنه عاش طفولة صعبة مليئة بالحرمان، الأمر الذى دفعه للدخول في تلك المهنة بـ (قلب ميت) لا يهاب شيء حتى لو كان استلاب أرواح الناس، (فكما تعلمنا في الكثير من القصص أن طفولة الشخص - في الغالب- تلعب دورا كبيرا في تحديد مسار بقية حياته ) .

بداية الحياة العملية

التحق للخدمة في الجيش عام 1970 , وتقدم لوظيفة (مساعد شرطة) و تم قبوله فيها ليعمل في مدينة طنطا ، و بعد 3 سنوات من العمل الجاد تم نقله للقاهرة للعمل بمصلحة السجون ، وكان في هذا الوقت يهتم بتربية (شاربه).

عمله في الداخلية اوصله إلى مهنة الجلاد

في عام 1980 عُرض عليه وظيفة جديدة وهي (مُساعد عشماوي) فوافق عليها فوراً و كانت وظيفته تتلخص في حمل (عِدة الشُغل) وهي : حبل كتان، وحديدة، وطاقية سوداء، و قد استمر "عم حسين" في وظيفة المُساعد لمدة 18 عام .

و قد يتساءل البعض ما هو سر تسمية (عشماوي) لكل من يعمل بهذه الوظيفة و السبب هو أن أول من عمل بهذه الوظيفة هو : احمد العشماوي , و يزعم عم حسين أن نسبه يرجع لهذا الشخص!.

أول تنفيذ إعدام لعم حسين

نفذ اول عملية اعدام بمفرده عام 1999

عام 1999 ذهب عشماوي و مساعده عم حسين إلى سجن بنها لتنفيذ إحدى عمليات الإعدام و لكن عشماوي أصابه نزيف شديد و أُضطُر للاعتذار ، و قال مأمور السجن لعم حسين (المُساعد) : "مفيش وقت .. انت اللي حتنفذ". وفي الحقيقة كان عم حسين يتحين هذه الفرصة منذ أن عمل كمساعد منذ 18 عام و قال لنفسه : أخيراً أتتك فرصتك يا حسين! . و بالفعل نفذ عم حسين المهمة بنجاح و هي إعدام (امرأة) . و بعد ذلك بسنوات توفى عشماوي و تولى مُساعده عم حسين المهمة من بعده و أصبح هو (عشماوى الجديد) .

أغرب المواقف التي حدثت أثناء تنفيذ عم حسين لعمله

ظهر في العديد من الاعمال الفنية ونفذ الاعدام بحق عدد من الفنانين والفنانات

يفتخر عم حسين أنه أعدم أكثر من 1070 رجل و امرأة ! و يقول انه اضطر لإعدام أحد جيرانه الذي قام بقتل جدته وذهب لتقديم واجب العزاء فرفض والد جاره في أول الأمر ، فقال له عم حسين : هذا واجبي و قد أديته , هل ستتقبل العزاء أم لا ؟ , و بالفعل تفهم الرجل الموقف في النهاية, فيقول انه : قتله و مشي في جنازته .

و لم تنسى السينما عم حسين فقط اشترك عشماوي في بعض الأعمال الفنية التي تحتوي على مشاهد مثل مسلسل : سجن النسا , و أيضأ اشترك عم عشماوي في فيلم مع فريد شوقي و فيلم مع يسرا و فيلم مع فيفي عبده , وقال ان روبي اغمى عليها عندما وضع الحبل في عنقها وغطى رأسها بالكيس الاسود مع انه تمثيل.

رد فعل أسرته من عمله

زوجة عشماوي : لم اعرف بمهنته إلا بعد عام على الزواج

أولاً و أخيراً يعمل رب الأسرة من أجل توفير المعيشة الجيدة لأولاده و يبحث عن أي مهنة لتحقيق ذلك فماذا إن كانت هذه المهنة هي (الجلاد) . في بداية عمله كجلاد قالت له إحدى بناته : أن الشباب امتنعوا عن طلبهم للزواج منهم بسبب مهنة أبيهم . و ربما شعر عشماوي بالحزن و لكنه تمسك بعمله لأنه تنفيذ للحق. و لاحقاً تزوجت بنات عشماوي بسبب شهرته ! .

أما عن زوجته فتقول إنها لم تعرف طبيعة عمل زوجها إلا بعد سنة من الزواج ، وآنذاك كان عمله (مساعد عشماوي) ، حيث وجدت حقائب مع زوجها وعند أرادت نقلها بعيداً لتقديم الطعام وجدت فيها أدوات الإعدام فصرخت بشدة ولكنه شرح لها موقفه، و تروي انها كانت تخاف منه بعد علمها بطبيعة وظيفته ، ولكنها في النهاية تغلبت على خوفها لحبها لزوجها و تقبلت الأمر.

كما ذكرنا سابقاً يفتخر عشماوي بإعدامه لـ 1070 شخصاً من الجنسين و يقول انه راضٍ عن عمله و فخور بذلك لأنه بعمله يتقرب إلى الله أكثر فهو يشعر بقيمة الحياة و لم يندم قط على إعدام شخص ما لأن كل الذي أعدمهم يستحقون مصيرهم - على حد قوله -.

و في النهاية أوجه سؤالي للقارئ الكريم : هل إذا عُرضت عليك وظيفة الجلاد أو منفذ حكم الإعدام ستوافق عليها ؟؟

لقاء مع العشماوي حسين في قناة الحياة

مصادر:

حكايات عشماوي مع حبل المشنقة.. أغرب 10 مواقف من غرفة الإعدام

زوجة «عشماوى»: اكتشفت عمله المرعب بعد الزواج وضربني «علقة سخنة»

بالصور.. تعرّف على "عشماوي" الذي أعدم 1070 مصريا

- عدة منتديات و مواقع عربية

تاريخ النشر : 2017-03-28

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر