الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الشجرة المخيفة

بقلم : عهد - تونس

أنها من الجن وأن تلك الزيتونة هي بمثابة منزلها

 عندما كنت صغيرة ، دائماً ما أذهب لمنزل جدتي الواقع في ريف محافظة القيروان ، وكان بجانب المنزل شجرة زيتون كبيرة جداً وكانت جدتي رحمها الله تحذرني من الاقتراب من تلك الشجرة ، لم أعلم سبب تحذيرها ذاك .

وذات مرة وبالتحديد عند غروب الشمس صعدت لسطح المنزل وبدأت أحدق في تلك الشجرة فإذا بي أرى أمرأة ترتدي الملية - الزي التقليدي للنساء في القيروان- تذهب حذوها ، في البداية ظننتها جدتي لذلك بدأت بالنداء عليها لكنها لم تجبني كذلك لم تلتفت لي وعند وصولها للزيتونة اختفت فجأة ، شعرت بالذعر الشديد ونزلت مسرعة من فوق السطح وعند نزولي رأيت جدتي قادمة من منزل الجيران المحاذي لنا ..

و عند قدومها حدثتها والخوف يتملكني عن تلك المرأة فأخبرتني أنها من الجن وأن تلك الزيتونة هي بمثابة منزلها ، لذلك دائماً ما أوصتني جدتي أن لا أقترب منها ، منذ ذلك اليوم أصبحت لا أحدق لتلك الزيتونة خوفاً من تلك السيدة العجوز.

تاريخ النشر : 2017-11-10

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر